أخبار محلية

أنقذوا_تعز

 

تعز محاصرة واحيائها المدنية تقصف بكل انواع الأسلحة في صمت مخيب للأمال من الجميع وتغاضي المجتمع الدولي والمحلي الذي صار يعمل بإزدواجية تجاه مدنيي تعز.

حتى جمعية الرفق بالقناصين لم اسمع لها نحيب على تعز التي تفرض عليها المليشيا حصار مطبق من جميع الإتجاهات وكأنها لا تعنيهم وليست من اليمن وليست ضمن مهمتهم لأنها تمثل الرافعة الوطنية التي تتحطم عليها كل الشعارات والهويات عدى تلك الروح المفعمة بالوطنية والشعار الصادح بإسم اليمن.

فللأسف صار الجميع يتفرج على تعز وهي تحاصر وتقصف دون بواكي بينما تجد المتباكيين والمولولين ينسجون القصص على الصراري التي تحولت إلى ثكنة عسكرية ومعسكر مفتوح لإيواء كل الغزاة القادمين من الكهوف لقتل تعز وابنائها وحصارها وعندما وجد التعزييين ان الصراري معسكر ووكر لقتل التعزيين وحصارهم اقتحموا المنطقة كمنطقة عسكرية لا قرية وكما هو معروف ان المدنيين يهاجروا من مناطق الصراعات والحروب وخصوصا كوضع اشبه بتعز التي جعل الحوثيين من القرى الموالية لهم معسكرات وثكنات ومخازن ومستودعات والقرى التي لم تواليهم الى ساحات معارك يبيدوها ويحاصروها ويقيموا عليها حرب إبادة.

الى اليمنيين والتحالف والنخب ارفعوا اصواتكم لإنقاذ تعز. تعز تحاصر وتباد في صمت من الجميع.

انقذوا تعز الوجه المشرق لليمن لا يخدعونا بقرية الصراري المعسكر المفتوح للمليشيا الحوثية بل ارفعوا اصواتكم لإنقاذ تعز فتعز هي اليمن وهي قلبه وروحه النابضة.

لا تصمتوا عن ما يجري في تعز.

فما زوبعة الصراري الا للتغطية عن ما يجري في تعز وعن ما يحاك ضد تعز ليلهونا بالحبة بينما يدمرون الجامع والقبة وييبدوا كل ما بهما من مصلين.

#حافظ_مطير

Previous post
البيان الأخير الفائض لتوضيح ملابسات قضية اختطاف المهندس حافظ
Next post
ذمار: ورشة عمل للقيادات وصناع القرار لنشر مفهوم العدالة التصالحية للأطفال في نزاع القانون