اخبار عربية

الإنسانية والضمير العالمي تجاه أبناء غزة

بسم الله الرحمن الرحيم

الإنسانية والضمير العالمي تجاه أبناء غزة ،

لقد تكلم الكثير عن الإنسانية والضمير العالمي وصدعوا رؤوس العالم بذلك حتى صدقهم الكثير من الناس ،وراحوا يلهثون ورائهم ،وكان ذلك قبل أن تشهد المنطقة العربية والإسلامية الأحداث الجارية ،وبناءً على ذلك علقوا عليهم آمالاً كثيرة ،،وخاصة الأمم المتحدة وماتوليه من اهتماماتها في هذا الجانب ،وكذلك وقع نفوذها في المنطقة وسلطتها عليهم ،

حتى ظن البعض أنها هي الحامية لهم ،بعد الله . ولكن المفاجأة للناس وخاصة في منطقة الأحداث، بعدما حدث ماحدث لهم ،دون أن تفعل شيئا لا الأمم المتحدة ولا المدعين حقوق الإنسان ،

الإنسانية والضمير العالمي تجاه أبناء غزة

وأما ما يحدث في غزة فحدث ولاحرج ،لقد وقعت عليهم حروباً عدة وثلاث حروب مدمراتٍ خلال سنوات متقاربات وماحصل فيها من قتل وتشريد لمئات الآلاف ولا أقول النساء والأطفال فقط بل قتل للإنسانية وإبادة جماعية تفوق الخيال ،على شعب أعزل محاصر ،من كل العالم ،ومع هذا وذاك ،لم يحركوا ساكناً بل إنهم يساوون بين الجلاد والضحية ،ووقفوا متفرجين متى تقضي اليهود على ذلك الشعب المسكين المغلوب على أمره ،ومقاومته الباسلة ،والتي لولا هي لكانت راية الأمة تحت أقدامهم ،ولكن يشاء الله مايشاء ،

وتخرص المنظمات الدولية جمعاء لحقوق الإنسان والطفل والمرأة وغيرها ، وانكشفت عوراتهم وبانت حقائقهم للعالم أنهم ماجاؤا إلا لحماية أنفسهم وأعوانهم ،وأما إذا تعلق الأمر بالإنسان المسلم بأي مكان في العالم ،فهذا يعتبرون ذلك في قاموسهم ،خارج نطاق التغطية ،وخاصة غزة ،لأنهم في مجابهة يهود ،واليهود هم ذراعهم الأيمن في المنطقة ،فهناك تتوقف الإنسانية والضمير العالمي ،ولينكر من أنكر لا يهمهم المهم أن يحرصون على مصالحهم ومن يحافظ عليها ،من عملائهم ممن باعوا ذممهم وضمائرهم فهم يعملون ضد إخوانهم وبني جلدتهم لذلك أقول .

نحن بحاجة إلى مراجعة أنفسنا فيما يمليه علينا الغرب ،ثم نعتمد على الله أولاً وأخيراً .

ثم على أنفسنا وإخواننا ،والله مولانا ونعم النصير

Previous post
بالفيديو.. “انتحاري” ينفجر قبل وصوله لحاجز للبيشمركة
Next post
صادر عن ابناء قبيلة آنس بشأن الاسرى والمختطفين من ابناء القبيلة