أخبار سريعة

وفد قبلي يلتقي زعيم الحوثيين ويقول انه وافق على نقل الحوار إلى إب

التقى وفدا قبلياً بزعيم جماعة الحوثيين “انصار الله” عبدالملك الحوثي، بمحافظة صعدة (معقل الحوثيين).

وأفادت مصادر قبلية لـ”الأهالي نت”، أن الوفد القبلي الذي التقى بزعيم جماعة الحوثيين، يوم السبت، ترأسه الشيخ ناصر على قائد الشاهري شيخ مشائح المناطق الوسطى، وضم العديد من المشائخ بالمنطقة بحث مع زعيم الحوثيين إمكانية نقل حوار الأطراف السياسية والذي يراعاه المبعوث الاممي إلى اليمن جمال بنعمر بصدد التوصل لحل للأزمة السياسية الراهنة في البلاد، من العاصمة صنعاء إلى محافظة أخرى.

المصادر القبلية قالت لـ”الأهالي نت”، أن زعيم جماعة الحوثيين وافق على نقل الحوار من العاصمة صنعاء إلى مدينة إب (جنوب اليمن).

يشار إلى أن جماعة الحوثي وحزب المؤتمر الشعبي العام، أعلنوا في وقت سابق، رفضهما نقل الحوار مع الأطراف السياسية برعاية الأمم المتحدة إلى خارج العاصمة صنعاء.

وفي سياق متصل قال أحد أعضاء وفد تكتل أحزاب «اللقاء المشترك» الذي يجري مشاورات في عدن، مع الرئيس هادي أن مجلس الأمن الدولي والرئيس والقوى اليمنية الأخرى فوضت المبعوث الأممي، جمال بنعمر لاختيار مكان للحوار، بما يعني أن هذا التفويض يجعل من قراره ملزما لجميع الأطراف.

وقال محمد ناجي علاو، عضو الهيئة الوطنية لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل، عضو الحوار عن حزب التجمع اليمني للإصلاح وأحد أعضاء الوفد الموجود في عدن، لـ«الشرق الأوسط» إن هناك اتفاقا شبه نهائي على نقل الحوار بين القوى السياسية اليمنية إلى خارج اليمن، وإن الرئيس هادي سيمثل في الحوار وإن هناك عواصم عربية كثيرة يجري تداولها لاحتضان الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة بين الأطراف اليمنية.

يذكر أن المبعوث الأممي جمال بنعمر، صرح الأسبوع الماضي، أن الرئيس هادي خوله في اختيار مكان للقاء لاستئناف الحوار بين القوى السياسية وإنهاء حالة الجدال القائمة بسبب هذا الأمر وأنه سيعلن عن المكان الجديد لانعقاد جلسات الحوار قريبا.

وكان الرئيس هادي اقترح في وقت سابق، نقل الحوار بين مختلف الأحزاب إلى مقر مجلس التعاون الخليجي في الرياض، بعد أن عبرت بعض الأطراف عن رفضها الاجتماع في عدن أو تعز أو صنعاء.

Previous post
جواس يغادر عدن وتوجه لإختيار قائدآخر من القوات الخاصة
Next post
ريال مدريد يسير للخلف بأقصى سرعة .. فماذا حدث بالضبط؟