اخبار دولية

باكستان وتركيا تتفقان على تعزيز الشراكة الاستراتيجية والتعاون في دعم الاستقرار الإقليمي

اتفقت باكستان وتركيا على تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بينهما في مختلف المجالات التي تعود بالفائدة على شعبي البلدين والتعاون لدعم الأمن والاستقرار الإقليمي.

جاء ذلك في الاجتماع الرابع لـ”مجلس التعاون الاستراتيجي الباكستاني ـ التركي رفيع المستوى” الذي انعقد في إسلام آباد بقيادة رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف ونظيره التركي أحمد داود اوغلو. وركز الاجتماع على بحث التعاون في ست مجالات رئيسية بما في ذلك الاقتصاد والتجارة والاستثمار والخدمات المصرفية والطاقة والنقل والمواصلات والتعليم والثقافة والسياحة.

وقال نواز شريف في كلمته الافتتاحية بالاجتماع إن باكستان تعد تركيا شريكاً استراتيجياً هاماً لا يمكن الاستغناء عنها في دعم الأمن بالمنطقة، مؤكداً أن العلاقات الباكستانية التركية هي علاقات تاريخية مبنية على أواصر الأخوة وقيم دينية وثقافية وسياسية مشتركة. من جانبه قال اغلوا إن الشعب التركي ينظر إلى باكستان بأنها البلد الثاني لهم، وأنه حكومته عازمة على تعزيز العلاقات المثالية القائمة مع باكستان. وفي ختام الاجتماع عقد نواز شريف مؤتمراً صحفياً مشتركاً مع اوغلو قال فيه إن البلدين اتفقا على تعزيز العلاقات والتعاون الثنائي في مختلف المجالات.

وأضاف أن باكستان لا تستطيع أن تستغني عن الدور الحيوي الذي تؤديه تركيا لدعم التنمية بالمنطقة فضلاً عن دورها في دعم الاستقرار الأمني الإقليمي.

من جانبه أعلن رئيس الوزراء التركي عن تقديم منحة عشرين مليون دولار لإعادة تأهيل النازحين داخلياً في باكستان بسبب العمليات العسكرية الجارية ضد التنظيمات المسلحة.

وقال إن بلاده تدعم جهود باكستان في محاربة الإرهاب وإنجاح عملية المصالحة الوطنية الأفغانية لضمان الأمن الدائم بالمنطقة. كما أكد عزم بلاده على تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية مع باكستان في مختلف المجالات، موضحاً أن تركيا لا تستطيع أن تتخلى عن باكستان. وشارك في الاجتماع من الجانب التركي وزير الخارجية “مولود جاويش أوغلو”، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية “تانر يلديز”، ووزير الاقتصاد “نهاد زيبكجي”، ووزير البيئة والتطوير العمراني “إدريس كوللجه”، ووزير الصحة “محمد مؤذن أوغلو”، ووزير المواصلات والاتصالات والنقل البحري “لطفي ألوان”، ونائب رئيس حزب العدالة والتنمية “ياسين أقطاي”، ورئيس مجموعة الصداقة مع باكستان في البرلمان التركي “برهان قاياتورك”.

وقبل ذلك التقى رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف في مكتبه بإسلام آباد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو.

وبحث الجانبان وفقاً لما ذكر التلفزيون الباكستاني الحكومي العلاقات الثنائية بين باكستان وتركيا وسبل دعمها وتطويرها في مختلف المجالات إلى جانب استعراض التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وكان رئيس الوزراء التركي قد وصل إلى باكستان فجر الثلاثاء في زيارة رسمية تستمر يومين هي الأول له لباكستان منذ تعيينه رئيساً لوزراء تركيا.

 

Previous post
إجراءات التقويم الذاتي تقيمها جامعة العلوم الحديثة ورشة تدريبية
Next post
باكستان وتركيا توقعان على اتفاقيات ومذكرات تفاهم لتعزيز العلاقات الثنائية