أخبار محلية

العلماء يدينون نشر رسوم مسيئة للنبي محمد (ص)

دعا علماء اليمن المجتمع الدولي والقيادات الدينية من مختلف الأديان السماوية إلى سرعة تبني ميثاق تعايش بين اتباع الديانات السماوية يحظر المساس بكل متعلقات السماء ( الانبياء، الكتب السماوية، ودور العبادات ونحوها) ويتضمن عقوبات ضد من يتجاوز ذلك.. معتبرين أن ذلك هو السبيل الأسلم والأمين الذي يدرأ الفتن بين الجميع ويحفظ للمقدسات مكانتها .

وادان علماء اليمن واستنكروا بشدة في بيان صدر اليوم عن جمعية علماء اليمن ، إعادة نشر إحدى الصحف الفرنسية لرسوم مسيئة لنبي البشرية جمعاء محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .

وفي مايلي نص البيان:

الحمد لله القائل (وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ)

والقائل عليه من الله افضل الصلاة والسلام (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق) وبعد :

فإن جمعية علماء اليمن لتدين وتستنكر إعادة نشر صور مسيئة لنبي البشرية جمعاء محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، وإن هذا لهو منكر مدان أشد الإدانة ، ويجب على منظمة حقوق الإنسان والدول المحبة للسلام وزعماء أوروبا وغيرها أن يمنعوه وإلا فمن حق الشعوب الإسلامية اتخاذ الإجراءات الكفيلة لدفع هذا المنكر عن طريق مقاطعة تلك الدول اقتصاديا ودبلوماسيا .

وإنه ليشكر البابا فرنسيس بابا الفاتيكان وغيره على استنكارهم لإعادة نشر صور مسيئة لنبينا الخاتم المبعوث رحمة للعالمين، وندعوه وقادة الأديان السماوية جميعا إلى سرعة تبني ميثاق تعايش بين اتباع الديانات السماوية وغيرها بعدم المساس بكل متعلقات السماء ( الانبياء، الكتب السماوية، ودور العبادات ونحوها) وإن تحدد جزاءات ضد من يتجاوز ذلك الميثاق، باعتبار ذلك هو السبيل الأسلم والأمين الذي يدرأ الفتن بين الجميع ويحفظ للمقدسات مكانتها وحقها.

ونسأل الله ان يهدي الجميع لما يحفظ مراد الخالق جل وعلا إنه سميع مجيب

صادر عن جمعية علماء اليمن
بتاريخ 27 ربيع الأول 1436هـ
الموافق 18 يناير 2015م

سبأ

Previous post
يقتل زوجته ويستخدم أجزاء من جسدها في طقوس شيطانية
Next post
تخسر 1.6 مليار جنيه ومؤشرها يتراجع 0.26% البورصة المصرية