اخبار دولية

استمرار ملاحقة العناصر الإرهابية في أنحاء مختلفة باكستان

تواصل قوات الأمن الباكستاني ملاحقة عناصر التنظيمات المسلحة والخلايا الإرهابية بحملات أمنية تشنها في أنحاء مختلفة من باكستان منذ الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدرسة في مدينة بيشاور الأسبوع الماضي وأسفر عن مقتل أكثر من 141 شخصاً معظمهم من الأطفال.

وأوضحت مصادر حكومية أن قوات الأمن شنت عملية أمنية في مقاطعة خيبر المجاورة لمدينة بيشاور وداهمت أحد معاقل المسلحين، وجرى تبادل إطلاق النار بين الطرفين أسفر عن مقتل أحد المسلحين ونجاح القوات الأمنية في اعتقال ستة من المسلحين.

وبيّن مسئول الإدارة الحكومية في خيبر شهاب علي شاه أن المسلح الذي قتل في العملية يدعى صدام خان وهو من القيادات الوسطى بحركة طالبان باكستان وشارك في التخطيط للهجوم الذي استهدف المدرسة في مدينة بيشاور الأسبوع الماضي فضلاً عن تورطه في الهجمات التي طالت فرق برنامج مكافحة شلل الأطفال بمقاطعة خيبر.

من جهة أخرى أفادت مصادر أمنية أن قوات الأمن تمكنت من اعتقال 12 شخصاً من عناصر حركة طالبان باكستان بعملية نفذتها في منطقة كتشلاك القريبة من مدينة كويتا عاصمة إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان، مشيرة إلى أن من بين المعتقلين أحد القادة البارزين بحركة طالبان.

وأضافت أن قوات الأمن تمكنت أيضاً من اعتقال سبعة مسلحين من عناصر حركة طالبان من منطقة ميناء جوادر بإقليم بلوشستان وصادرت من حوزتهم كمية من الأسلحة والمتفجرات.

كما تم اعتقال 83 شخصاً من العناصر التي يشتبه في صلتها بالتنظيمات المسلحة بحملة أمنية نفذتها قوات الشرطة في العاصمة الاتحادية إسلام آباد.

وفي مدينة جرانواله بإقليم البنجاب أوضح قائد الشرطة عارف شهباز أن قوات الأمن اعتقلت 25 شخصاً من اللاجئين الأفغان المقيمين بصفة غير شرعية في المدينة، موضحاً أنه تم اعتقالهم للاشتباه في نشاطهم.

Previous post
إحباط مخططاً لشن هجوم على سجن بإقليم البنجاب
Next post
أوامر اعتقال خطيب المسجد الأحمر مولانا عبد العزيز بتهمة أعمال الشغب