اخبار دولية

باكستان تعيد العمل بعقوبة الإعدام بذريعة مكافحة الإرهاب

قرر رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف إعادة تفعيل عقوبة الإعدام بعد الهجوم الإرهابي الذي شنته حركة طالبان باكستان على مدرسة في مدينة بيشاور وأدى إلى مقتل 141 شخصاً. وأوضح المتحدث باسم الحكومة الباكستانية محيي الدين في بيان صحفي أن رئيس الوزراء نواز شريف وافق على قرار للجنة وزارية بإلغاء وقف العمل بعقوبة الإعدام.

من جهة أخرى شريف في كلمته خلال اجتماع عقده مع مسؤولين في بيشاور إلى التحفظات التي أبداها رئيس أركان الجيش الباكستاني حيال عدم معاقبة المدانين بارتكاب جرائم “إرهابية” بالإعدام، وإلى أهمية إعادة العمل بتطبيق عقوبة الإعدام، وكانت السلطات الباكستانية قد علقت مؤقتا في أغسطس 2013م تنفيذ عقوبات الإعدام، بعد تجميد دام خمس سنوات على الرغم من معارضة منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان. وذكرت وسائل الإعلام الباكستاني أن هذا القرار يهدف إلى ردع العناصر الإرهابية وتنفيذ الإعدام بحق المتورطين في قضايا الإرهاب.

باكستان تعيد العمل بعقوبة الإعدام بذريعة مكافحة الإرهاب
Previous post
عمران ينهي اعتصامه ضد الحكومة ويؤكد دعمه لنواز شريف في محاربة الإرهاب
Next post
الرئيس الأفغاني يؤكد دعم بلاده لباكستان في الحرب ضد الإرهاب