أخبار محلية

بيان مكون الشباب المستقل حول حادثة اغتيال الدكتور محمد المتوكل

صنعاء – خاص 

ببالغ الحزن والأسى تلقی مكون الشباب المستقل في الحوار الوطني نبأ استشهاد المناضل الجسور والأكاديمي الكبير د.محمد عبدالملك المتوكل الذي اغتالته أيادي الغدر والإجرام واستهدفت علم من أعلام اليمن الذي كان له أدوار نضالية مشرفه في كثير من المراحل التي مر بها البلد وكانت له إسهاماته الفكرية والسياسية والمعرفية ومواقفه المعتدلة والمتزنة تجاه معظم قضايا الوطن المثقل بجراحه والذي لاشك أنه قد خسر بفقدانه هامة وطنية كبيرة وأحد أبرز قياداته الوطنية المخلصة والحريصة على بناء دولة العدل والنظام والقانون،

إن اغتيال الدكتور المتوكل لم يكن استهداف له فقط بل استهداف للمدنية والاعتدال في هذا الوطن كون الفقيد من أبرز الشخصيات المدنية والذي لم تشفع له مدنيته أو عقليته أمام قوی الشر التي تريد جر الوطن إلی صراعات وحروب وخلط الأوراق والعودة بنا للماضي المظلم وصراعاته الأليمة،

إننا في مكون الشباب إذ ندين هذا العمل الإجرامي الجبان فإننا ندعو جميع الأطراف إلی ضبط النفس ونؤكد علی ضرورة تظافر الجهود من جميع القوى للخروج باليمن من هذا المأزق وتحقيق حلم اليمنيين في بناء دولتهم المدنية الحديثة والتي خرجوا من أجلها في 2011 بثورة شبابية شعبية سلمية عظيمة، ونقول لتلك القوی التي تريد قتل هذا الحلم أن تصرفاتهم مهما كانت لن تثني أبناء الشعب وفي طليعتهم شبابة عن تحقيق أهداف ثورتهم والتي كان من أهمها بناء دولة مدنية حديثة يسودها النظام والحرية وتصان فيها الحقوق والكرامات ويتساوی فيها الجميع أمام القانون،

إن مكون الشباب يشدد علی ضرورة قيام أجهزة الأمن بواجبها في حماية المواطنين وحفظ الأمن، والتحقيق في كل الجرائم التي يتم ارتكابها وعلی رأسها جريمة اغتيال الدكتور المتوكل وملاحقة الجناة وكشفهم للرأي العام ومحاسبتهم حسابا عادلا حتی يكونوا عبرة لمن يعتبر.

الرحمة علی شهيد الوطن الكبير د.محمد عبدالملك المتوكل وعلی كل الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل هذا الوطن المعطاء ولا نامت أعين الجبناء.

صادر عن مكون الشباب المستقل في الحوار الوطني _ صنعاء 3 نوفمبر 2014م

Previous post
الهيئة الوطنية تدين اغتيال الدكتور المتوكل وتحذر من خلط الأوراق وافشال التوافق الوطنى
Next post
سياسي معروف يكشف الأسباب الحقيقية للوضع الذي تمر بة البلاد وكيفية معالجتها