الرياضة

باريس تحتفل بعريسها

بقلم – سمير القاسمي

باريس العاصمة السياسيه لفرنسا هكذا يعرفها الجميع منذ أزمان بعيدة ولم يعرف البعض انها عاصمه للفن والجمال والعطور مدينة يتغنى الفرنسيون انها مدينة النور ولكن أكثر ماأشتهرت به كان العطر الباريسي الذي يفوح في جميع أنحاء العالم وأصبح العطر الفرنسي الباريسي ماركة يفتخر كل مقتني ذلك العطر بالفخامه والعظمة..
عندما يخطر على بالك السفر الى باريس يجب عليك أن تمر في شارع الشانزليزيه وأن تلتقط صورة أسفل برج آيفل العريق والعتيق وفي المساء تذهب الى حديقة الامراء ليست حديقة بالمسمى المتعارف عليه ولكن حديقة الامراء اسم ملعب نادي المدينه الباريسيه نادي باريس سان جيرمان…
تذهب الى حديقه الامراء لتشاهد فارس باريس وعريسها وبطل فرنسا المتوج بالدوري الفرنسي قبل نهاية الدوري بثمان جولات وللمرة الرابعه على التوالي
سان جيرمان الباريسي نادي معد بمواصفات دقيقه وفريق قادم بقوة لغزو فرنسا ليتجه بعد ذلك لإحتلال القارة الاوروبيه كما حدث مع جدهم نابليون الذي سيطرة على العالم بجيش جرار ومعد بمواصفات رهيبة
لم يكن احد يستطيع الوقوف أمام نابليون وجيشه كانت جميع الجيوش تتساقط امام فرقة نابليون الخاصه كأوراق الخريف
وهكذا يحدث لكل خصوم رولان بلان وفرقته فعندما يتقدم الزعيم زالاتان إبراهيموفيتش يهرب المدافعين لعظمة وهيبة هذا الفارس السويدي المتجذر من أصول بوسنيه وبجانبه مخترع فن الهجوم وصاحب برآة إختراعها الاروجاني إديسون كافاني ..يحاول جميع الخصوم تحاشي مواجهة الثعلب الماكر دي ماريا القادم من جبال الارجنتيين بعد أن تمرس على الاجواء الاوروبيه في البرتغال وإسبانيا وإنجلترا ليذهب الى باريس قائد محنك وفارس لايشق له غبار
ليأتي بقية الفرسان أبرزهم قائد الجبهه الخلفيه تياغيو سيلفا ابن البرازيلي وقائد سابق في الميلان والبرازيلي الاخر ديفيد لويز الفارس المحبوب والمكروة من جوزيه مورينهو وفي خط المنتصف يأتي المخضرم ماكسويل وبجانبه الايطالي البرازيلي تياغو موتا
ليأتي قائدهم الفرنسي رولان بلان صاحب القبلة الشهيرة في مونديال 1998في راس الحارس الشهير لمنتخب فرنسا بارتيز ليقود هذه الكتبة الكحليه لينهي سيطرة ليون ومارسيليا واي فريق يفكر بمنافسة البي اس جي سيكون مصيرة الهلاك…
نبارك لكل عشاق باريس سان جيرمان لقب الدوري للمرة الرابعه على التوالي والسادسه في تاريخه وايضاً التأهل الى دور ربع نهائي دوري الابطال الاوروبي بعد الفوز على تشلسي الانجليزي ذهاباً وإياباً…

Previous post
جنود لواء العمالقة يمنعون قائدهم من مغادرة المعسكر الى صنعاء
Next post
هاشم الأحمر .. رجل الحرب والسلم