أخبار محلية

هل فعلًا ستقوم قيادات المؤتمر بعزل علي صالح من قيادة حزب المؤتمر الشعبي العام بعد48 ساعة؟

كـشفت تقارير صحفية نقلا عن مصادر داخل حزب المؤتمر الشعبي العام في اليمن إن قادة بارزين في الحزب سيعقدون في غضون الـ48 ساعة القادمة مؤتمرا في القاهرة، وسيضم المؤتمر قادة من حزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح لبحث استراتيجية مستقبلية للحزب.

وأكدت المصادر، أن قادة في الحزب يسعون إلى استعادة دورهم الحقيقي من خلال إعلان عزل علي عبدالله صالح رئيس الحزب، بعد تورطه في دعم الحوثيين في انقلابهم على الرئيس هادي واستهدافهم المدن اليمنية وأراضي المملكة العربية السعودية.

وتشير تلك المصادر إلى أن صالح استبق هذه الخطوة وأرسل أهم القادة الحلفاء له للترويج في أوساط قيادة التحالف العربي بأن صالح في إمكانه لعب دور مستقبلي في مرحلة ما بعد سقوط ميليشيات الحوثي.

وحسب تلك المصادر فإن دول الخليج لم تعد ترى في تحركات بعض قادة المؤتمر لإعادة صالح إلى المشهد السياسي إلا محاولة لإنقاذ تحالف صالح والحوثي العسكرية، وهو ما يضع الحزب برمته في حالة خصومة مع دول الجوار- بحسب ما تقلته العربية.

وأكدت مصادر المؤتمر أن الحزب أصبح على المحك وأن مستقبله مرهونا بخطوة إقالة صالح من قيادته وإعلان قيادة جديدة، مؤكدة انها ستسعى للحفاظ على حالة الحزب من خلال الضغط على المجتمعين لقبول التخلي عن صالح كحليف مكشوف مع الحوثيين في جرائم إبادة نفذتها قواتهم الميلشاوية في حوالي 15 محافظة.

وقالت مصادر المؤتمر إن عزل صالح بمثابة استعادة المؤتمر من وضعه المتحالف مع الميلشيات إلى وضعه السياسي الطبيعي، وأن بقاء صالح معناه سقوط المؤتمر ووضعه ضمن خارطة الميلشيات المعادية لليمنيين التي تهدد امن وسلامة الجوار الخليجي، ما يجعل دائرة الاتهامات بدعم الحوثيين تتسع لتشمل قيادات وسطى وأعضاء في الحزب قد يؤدي ذلك لوضع الحزب ضمن قوائم العقوبات الدولية

Previous post
وزير الخارجية السعودي يعلن عن وقف لإطلاق النار في اليمن يبدأ الثلاثاء لـ5 أيام
Next post
فيديو يظهر خطر الدرجات النارية في العالم ! ماذا بتوجب عليك