اخبار دولية

الولايات المتحدة بصدد توجيه ضربات عسكرية لإيران

أدلى الرئيس الأمريكي بتصريحات يُفهم منها أن الولايات المتحدة بصدد توجيه ضربات عسكرية لإيران.
أعلن الجنرال مارتين ديمبسي، رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، إمكان توجيه الضربات للمنشآت النووية الإيرانية. ثم أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أنه يرى إيران غير قادرة على حماية نفسها ضد الضربات الجوية الأمريكية الممكنة حتى إذا حصلت على منظومات “إس-300” الصاروخية الدفاعية الروسية الصنع.

وقال أوباما في تصريح لقناة “ام اس ان بي سي” إن “ميزانيتنا العسكرية تقل قليلا عن 600 مليار دولار”، في حين “تزيد الميزانية الإيرانية قليلا عن 17 مليارا”.

وتستطيع الولايات المتحدة بالتالي اجتياز الدفاعات الجوية الإيرانية عند الضرورة حتى إذا تم تعزيزها بمنظومات “إس-300″، كما جاء في تصريح أوباما.

واختتم أوباما تصريحه، قائلا إنه لا ينوي تسوية المشكلات في المنطقة “بواسطة الحرب الكبيرة الأخرى”.

ويُفهم من هذا التصريح، مع ذلك، أن الرئيس الأمريكي لا يستبعد إمكانية شن الحرب ضد إيران، وهو يؤكده توجُّه مجموعة من البوارج البحرية الحريبة الأمريكية على رأسها حاملة الطائرات “تيودور روزفلت”، إلى شواطئ اليمن.

ونوه سيد البيت الأبيض إلى أن البوارج الأمريكية ستتواجد على مقربة مباشرة من إيران “لتأمين الملاحة”.

وقال الزعيم الديني الإيراني علي خامنئي لوسائل الإعلام الإيرانية إن الولايات المتحدة تهدد إيران بضربة عسكرية، ودعا إلى ضرورة الاستعداد لصد العدوان.

Previous post
رئيس الوزراء الباكستاني يزور السعودية لإجراء مباحثات حول الملف اليمني
Next post
أول تحليق لـ”سوخوي 35″ و”سوخوي 30″ فوق الساحة الحمراء في روسيا