الرياضة

بايرن يصل نصف النهائي بصعوبة

بايرن يصل نصف النهائي بصعوبة وأرمينيا بيليفيلد تدخل مذاقاً خاصاً على الكأس.

تابع بايرن ميونيخ مشوراه نحو لقب ثالث على التوالي في مسابقة كأس ألمانيا لكرة القدم بعدما حسم موقعته مع مضيفه باير ليفركوزن بصعوبة 5-3 بركلات الترجيح إثر تعادلهما من دون أهداف في ربع النهائي على ملعب باي أرينا اليوم الأربعاء.

وكانت المواجهة ثأرية بالنسبة لباير ليفركوزن الذي سقط أمام الفريق البافاري 1-2 على ملعب أليانز أرينا في الدوري المحلي، لكن بايرن حافظ على أماله بتعزيز رقمه القياسي (17 لقباً).

من جهته، لم يحرز ليفركوزن اللقب منذ 1993 عندما توج بلقبه الوحيد وبلغ بعدها النهائي مرتين في 2002 و2009 عندما خسر أمام شالكه وفيردر بريمن على التوالي.

ودخل باير ليفركوزن المباراة منتشياً بخمسة انتصارات متتالية في الدوري خولته الارتقاء إلى المركز الرابع، وهو عول على عاملي الأرض والجمهور لتجريد ضيفه من اللقب ومواصلة مشواره في المسابقة.

كما أن أصحاب الأرض حاولوا استغلال الإصابات الكثيرة التي تضرب الفريق البافاري والتي أضيف إليها القائد وصانع الألعاب باستيان شفاينشتايغر تعرض لها في المباراة الأخيرة أمام بوروسيا دورتموند (1-صفر) السبت الماضي.

وعانى المدرب الإسباني جوزيب غوارديولا من غياب النمسوي دافيد ألابا والجناح الهولندي الطائر أريين روبن والفرنسي فرانك ريبيري.

خرج المدافع المغربي المهدي بنعطية مصاباً في الدقيقة 34 فحل بدلاً منه سيباستيان رودي، قبل أن يحرم حارس ليفركوزن برند لينو المهاجم توماس مولر من افتتاح التسجيل (39)، ثم أهدر كريم بلعربي هدف التأهل لليفركوزن في اللحظات الأخيرة من الوقت الاصلي (90+1).

وبعد ان وصلت المباراة الى ركلات الترجيح، اهدر السويسري يوسيب درميتش لليفركوزن امام الحارس العملاق مانويل نوير ليبحر الفريق البافاري نحو المربع الأخير.

يذكر أن الفريقين سيلتقيان على ملعب باي أرينا في الثاني من أيار/مايو المقبل في إياب الدوري الذي حسمه الفريق البافاري بنسبة كبيرة

وفجر أرمينيا بيليفيلد من الدرجة الثالثة مفاجأة جديدة بإقصائه بوروسيا مونشغلادباخ ثالث البوندسليغا وأيضاً بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

وكان ارمينيا بيليفيلد اقصى فيردر بريمن من ثمن النهائي بفوزه عليه 3-1.

وبدت كفة بوروسيا مونشنغلادباخ راجحة لتحقيق الفوز بالنظر إلى الفوارق الكبيرة بين الفريقين وكذلك إلى كونه فاز على مضيفه 7 مرات في المباريات الثماني الأخيرة بينهما والتي لم يذق فيها طعم الخسارة، لكن بيليفيد تابع مشواره الناجح محققاً فوزه الأول على مونشغلادباخ منذ 15 آذار/مارس 2003 وبنتيجة 4-1 عندما كان في البوندسليغا.

وافتتح بيليفيلد التسجيل عبر مانويل يونغلاس (26) قبل أن يعادل ماكس كروزه من نقطة الجزاء (32).

وكان فولفسبورغ بلغ نصف النهائي بفوزه على ضيفه فرايبورغ 1-صفر أمس الثلاثاء، كما تخطى بوروسيا دورتموند ضيفه هوفنهايم 3-2 بعد التمديد.

وتقام مباراتا نصف النهائي في 28 و29 نيسان/أبريل الحالي، والمباراة النهائية في 30 أيار/مايو المقبل كما في كل عام على الملعب الأولمبي في برلين.

Previous post
عاجل : مجموعة من قبائل شبوة تسيطر على مطار عتق
Next post
هدف تاريخي وآخر “عبقري”